فن ودراما

لسان الحال نحن نادمون لأنه لايستحق.. قصة فنانين سوريين أيدوا الأسد في البدايات والآن يعبرون عن أسفـ.هم بشكل مباشر عبر طرح آرائهم بأساليب مختلفة عن السابق.. فهـ.ـل ينفع الندم

لسان الحال نحن نادمون لأنه لايستحق.. قصة فنانين سوريين أيدوا الأسد في البدايات والآن يعبرون عن أسفـ.هم بشكل مباشر عبر طرح آرائهم بأساليب مختلفة عن السابق.. فهـ.ـل ينفع الندم

لسان الحال نحن نادمون لأنه لايستحق.. قصة فنانين سوريين أيدوا الأسد في البدايات والآن يعبرون عن أسفـ.هم بشكل مباشر عبر طرح آرائهم بأساليب مختلفة عن السابق.. فهـ.ـل ينفع الندم