بعد انتهـ.ـاء ثـ.ـورة 2011 شباب سوريون يبدأون بثـ.ـورة جـ.ـديدة من الداخل وعلى نهج الأولى!

بعد انتهـ.ـاء ثـ.ـورة 2011 شباب سوريون يبدأون بثـ.ـورة جـ.ـديدة من الداخل وعلى نهج الأولى!

بعد انتهـ.ـاء ثـ.ـورة 2011 شباب سوريون يبدأون بثـ.ـورة جـ.ـديدة

خط مجهـ.ـولون، كتابات مناهضة لنظام الأسد قبل يومين على جدران إحدى المدارس في مخيم الحسينية بريف دمشق

وقالت “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا” إن أصوات إطلاق نار كثيف سمعت في منطقة المشروع القديم في مخيم الحسينية بعد إفطار يوم الثلاثاء، أعقبه استنفاراً أمنياً وتجوّلاً لدوريات من فرعي المخابرات الجوية والأمن العسكري في أحياء المخيم، تبين لاحقاً أنه بسبب كتابة عبارات مناهضة لـ “السلطات السورية” على جدران مدرسة الحسينية المحدثة

وأشارت المجموعة إلى أن الأجهزة الأمنية على الفور قامت بتطويق المكان وتفتيش المارة، وفي صباح اليوم التالي منعت الأهالي والطلاب من دخول المدرسة، وزادت من حركة المخبرين بهدف الوصول إلى الفاعلين

وأوضح المصدر أن مدرسة الحسينية المحدثة تعرضت للسرقة والنهب، حيث قام اللصوص بسرقة بعض أثاث المدرسة، وعدد من الكمبيوترات وما خف حمله وثقل ثمنه، ومن ثم قاموا بكتابة العبارات المناهضة وتمزيق صور بشار الأسد

بدورهم استنكر عدد من الناشطين وأهالي المخيم سرعة تحرك الأمن من أجل كتابة عبارات على الجدران، في حين لم يتحرك أحد لحل مشاكلهم وهموهم اليومية وضائقتهم المعيشية والاقتصادية، منوهين إلى أن آلاف من شكاويهم عن على السرقات وانتشار المخدرات بقيت طي النسيان وحتى أنها ذهبت أدراج الرياح

Advertisements