القـ.ـوة المركزية العليا للجـ.ـيش التركي تطـ.ـلق العمـ.ـلية المرتقبة قفل المخـ.ـلب وتحدد المناطق التي ستحـ.ـررها أخيرا

القـ.ـوة المركزية العليا للجـ.ـيش التركي تطـ.ـلق العمـ.ـلية المرتقبة قفل المخـ.ـلب وتحدد المناطق التي ستحـ.ـررها أخيرا

القـ.ـوة المركزية العليا للجـ.ـيش التركي تطـ.ـلق العمـ.ـلية المرتقبة

أعلنت تركيا إطـ.ـلاق عمـ.ـلية برية وجوية في شمالي العراق، ضـ.ـد المواقع التي يتمركز بها مقـ.ـاتلو “حزب العمال الكردستاني”، المصنف على قوائم الإرهـ.ـاب.

وقال وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، اليوم الاثنين، إن العملية المسماة بـ”قفل المخلب” تستهدف “أهدافاً إرهابية” في مناطق ميتينا وزاب وأفاشين باسيان شمال العراق.

وأوضح أكار، بحسب وكالة “الأناضول” أن أهدافاً تابعة لـ”حزب العمال” تعرضت لنيران كثيفة في نطاق العملية.

وذكر وزير الدفاع التركي أنهم تابعوا المراحل الأولى للعملية من مركز العمليات مع رئيس الأركان العامة يسار غولر، وقائد القوات البرية العماد موسى أفسيفر، إضافة إلى قائد القوات البحرية العماد عدنان أوزبال، وقائد القوات الجوية حسن كوجوكاكويز.

وتابع أنها تسير “على نحو يحترم سيادة ووحدة أراضي العراق. هدفنا الوحيد هو الإرهابيون”.

اقرأ ايضا : تم كـ.ـشف خطة بايدن.. مصدر دبلوماسي يشـ.ـرح خطة البيت الأبيض لمستقبل سوريا وتفاهمات المنطقة

وهذه ليست المرة الأولى التي تطلق فيها تركيا عمليات عسكرية – أمنية في مناطق بشمالي العراق.

وسبق وأن أعلنت عن هكذا خطوة لأكثر من مرة خلال الأشهر الماضية، تحت اسم “مخلب النمر” و”مخلب النسر” و”نسر الشتاء”.

وتنفذ تركيا باستمرار غارات جوية على قواعد خلفية لـ”حزب العمال” في المناطق الجبلية شمال العراق، حيث يقيم معسكرات تدريب ومخابئ أسلحة.

واتجهت مؤخراً لاستهداف قياديين في مناطق الشمال السوري، وذلك عبر ضربات الطائرات المسيرة التي تمتلكها.

بينما تقدم قوات خاصة أحياناً على عمليات “نوعية”، وتستهدف في الغالب قياديين في الحزب المصنف على قوائم الإرهاب في عدة دول، بينها تركيا والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا.

Advertisements