مالك نادي رياضي عالمي يلتقي ببشار الأسد ويطلعه على أمور خاصة وغريبة

مالك نادي رياضي عالمي يلتقي ببشار الأسد ويطلعه على أمور خاصة وغريبة

انتقد بريطانيون لقاء مالك نادي مانشستر سيتي منصور بن زايد آل نهيان جرّاء لقائه برأس النظام السوري بشار الأسد وطالبوا بطـ.ـرده من البلاد

تداول ناشطون بريطانيون في منصات التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين، صوراً للقاء مالك مانشسر سيتي منصور بن زايد آل نهيان مع رأس النظام السوري وانتقدوه بشدّة مطالبين الحكومة البريطانية بطرده من البلاد

وكانت قد انتقدت الحكومة البريطانية هذا اللقاء أيضاً، حيث قال المتحدث باسم الخارجية البريطانية إنّ مثل هذه الاجتماعات تقوض آفاق السلام في سوريا

اقرأ ايضا : لجنة الحل المنتظر في سوريا تبين آخر ماوصلت إليه الاتفاقات النهـ.ـائية

وفي ذات السياق كان قد علق النائب العمالي في البرلمان البريطاني كريس براينت على اللقاء، متسائلاً عما إذا كان منصور شخصاً لائقاً و مناسباً لامتلاك ناد لكرة القدم، حسب وصفه

الجدير ذكره أنّ رأس النظام السوري بشار الأسد كان قد زار الإمارات يوم الجمعة الفائت، وتعتبر هذه الزيارة الأولى له لدولة عربية منذ اندلاع الثورة السورية عام 2011

Advertisements