رسام سوري يرسم جسد عضـ.ـوة بالائتلاف الوطني ويبرر.. الأمر الوحيد الذي عليهم الافتخار به

رسام سوري يرسم جسد عضـ.ـوة بالائتلاف الوطني ويبرر.. الأمر الوحيد الذي عليهم الافتخار به

حالة من الغـ.ـضب والاستنـ.ـكار أثـ.ـارها مجدداً الرسام السوري المعـ.ـارض “علي فرزات” مساء الأحد 20 آذار/مارس 2022، بعد استخدامه رسوماً مسـ.ـيئة للمرأة لمهـ.ـاجمة أحد أعضـ.ـاء الائتلاف السوري المعـ.ـارض.

هو “شكل من أشكال العـ.ـنف القائم على النوع الاجتماعي وإسـ.ـاءة للنساء العاملات في الشأن العام” وفق بيان للوبي النسوي السوري ندد فيه بالكاريكاتير، وعبر عن تضامنه مع ربا حبوش نائب رئيس الائتلاف.

تلك الإساءات باتت وفق بيان اللوبي “سمة في كثير من أعمال فرزات” عبر “استخدامه جسـ.ـد المرأة كأداة للتحقير من خلال كلامه ورسومه”.

اقرأ ايضا : تعرف على رجل الكهف السوري الذي كانت وفـ.ـاته لغزا مثـ.ـيرا للجـ.ـدل

تضامن وانتقـ.ـادات

ونشر سوريون عبارات على صفحة ربا حبوش في فيسبوك، عبروا فيها عن تضامنهم معها، وأكد بعضهم أنه رغم الاختلاف مع الائتلاف وسلوكه، إلا أن ذلك لا يعني السماح بالإساءة لشخصياته.

الكاتب الصحفي مصطفى النعيمي عبر عن رفضه للكاريكاتير معتبراً إياه “يندرج ضمن سلوكيات غير منضبطة تحمل في طياتها تصحراً أخلاقياً”.

النعيمي أكد تضامنه مع ربا حبوش وأشار إلى أن “الكاريكاتير سيترتب عليه تداعيات قانونية تخص بند التشهير الالكتروني وقانون العقوبات الدولي للتعامل مع تلك الجرائم”.

فرزات الذي لم يتردد في الرد على منتقديه بالشتائم والإساءات، قام بتعديل منشوره عدة مرات وإضافة صور وعبارات لم تتضمن أي تغيير في وجهة نظره، رغم تلقيه انتقادات واسعة في التعليقات ورد ربا حبوش عليه.

اقرأ ايضا : متى تمل الزوجة من زوجها

رد ربا حبوش

اقتصر رد السورية ربا حبوش على فرزات بتعليقات خاطبت فيها الرسام: “رؤيتك لهذه المحاسن دون غيرها نابع من تحضرك واحترامك للنساء” مضيفة بسخرية: “عليك أن تفتخر بتحضرك وفنك العالي القيمة الذي ارتقى لهذا المستوى”.

وأطلق مركز دراسات مساوة حملة دعا فيها للتوقيع على بيان “للوقوف في وجه كل من يقوم بالاعتداء والتنمر والتشهير بحق أي امرأة بصفتها الجندرية”.

ووصف بيان المركز كاريكاتير فرزات بأنه “لا يعبر إلا عن الإفـ.ـلاس الفكري لصاحبه وعـ.ـدائه للنساء وعـ.ـدم احترامه لهن، واستخدام أجسـ.ـادهن للتعبير عن كل ما هو قبيح ومقيت”.

وحتى مساء الإثنين 21 آذار/مارس 2022، واصل فرزات الهـ.ـجوم على منتقديه واصفاً إياهم بالمنافقين، مبرراً ما قام به برسم آخر عن أسماء الأسد زوجة رئيس النظام.

وكان فرزات قد أثـ.ـار الجدل العام الماضي، بسـ.ـبب كاريكاتير نشره بمناسبة عيد الحب، اعتبر منتقدوه أنه حصر فيه العشق بالعـ.ـلاقة الجنـ.ـسية من خلال تحويل القلوب إلى “أعضـ.ـاء جنـ.ـسية”.

Advertisements