التضـ.ـييق يشتد على السوريين ب أورفا: عشرات الأحياء تغلق أبوابها وصحيفة توضح التعليمات الجـ.ـديدة

التضـ.ـييق يشتد على السوريين ب أورفا: عشرات الأحياء تغلق أبوابها وصحيفة توضح التعليمات الجـ.ـديدة

كـ.ـشفت صحيفة تركية تفاصيل جـ.ـديدة حول خطة وزارة الداخلية التركية لتفريق تجمعات السوريين في ولاية شانلي أورفا جنوب شرق البلاد، وذلك في إطار ما يُعرف بـ”مشـ.ـروع التخفيف” للتقليل من كثافة السوريين في بعض الأحياء والولايات التركية.

وقالت صحيفة “إيبك يول” التركية، إن دائرة الهجـ.ـرة التركية التابعة لوزارة الداخلية، فرضت قيـ.ـوداً جـ.ـديدة على إقامة السوريين والأجانب في عدد من أحياء ولاية شانلي أورفا، وذلك من أجل حماية التركيبة السكانية في البلاد.

ووفق الصحيفة فإن السوريين المقيمين في أورفا والبالغ عددهم نحو 430 ألفاً، لن يتمكنوا بعد الآن من الإقامة في بعض الأحـ.ـياء، وذلك اعتباراً من 10 آذار/مارس الجاري.

اقرأ ايضا : تركيا تحدد المناطق التي يمـ.ـنع السوريين فيها من الإقامة بشكل نهائي

منـ.ـع إقامة السوريين في 56 حـ.ـيّاً

ونشرت الصحيفة قائمة بأسماء المناطق والأحـ.ـياء في ولاية شانلي أورفا، التي يُمـ.ـنع على السوريين بعد الآن الإقامة فيها، وتشمل 56 حـ.ـيّاً في 13 منطقة في المجموع.

وحسب الصحيفة فقد مُـ.ـنع السوريون من الإقامة في 13 حيّاً في منطقة خليلية، و12 حـ.ـياً في أقجة قلعة، و9 في فيرانشهـ.ـير، و7 في حران، و7 في أيوبية.

كما مـ.ـنع السوريون من الإقامة في حـ.ـي واحد في كل من منطقة جيلان بينار وسيفيرك، وفي حيّين في كل من بيرجيك وبوزوفا وسروج.

ووفقًا للقائمة التي تقـ.ـع في نطاق الخطة المصمّمة لمنع الانغـ.ـلاق على الأحـ.ـياء، فإنه يمكن للسوريين في مناطق كاراكوبرو وهالفتي وحلوان بأورفا التسجيل في أي حـ.ـي يريدون.

suriyeliler

خطة تشمل 800 حـ.ـي في 52 ولاية

وتأتي الخطة في إطار آليات جديدة كشف عنها وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، في شباط/فبراير الماضي، بهـ.ـدف ضـ.ـبط أعداد السوريين في المدن والبلدات التركية، ومنع تكتلهم في مناطق محددة، وذلك ضمن ما يعرف بمشـ.ـروع “التخفيف” من السوريين.

وكانت السلطات التركية أعلنت في شهـ.ـر شباط الماضي، أنها نقلت في إطار المشـ.ـروع 4514 لاجـ.ـئاً من منطقة ألتنداغ إلى مدن أخرى وقامت بتدمـ.ـير 309 مبانٍ مهجـ.ـورة يستخدمها اللاجـ.ـئون إلى جانب إغلاق 177 مكان عمل يعود للسوريين في المنطقة نفسها.

وتشمل الخطة إغلاق التسجيل في 800 حي تابع لـ 52 ولاية، من ضمنها الولايات التي يتركز فيها السوريون، وعددها 16 ولاية هي: (أنقرة – أنطاليا – بورصا – أيدن – تشاناكالي – دوزجي – أدرنة – هاتاي – إسطنبول – إزمير – كيركلاريلي – كوجالي – موغلا – سكاريا – تكيرداغ – يالوفا)، بالإضافة إلى أورفا، أما في إسطنبول فسيتم إغلاق التسجيل في منطقتي الفاتح وإسنيورت لجميع الأجانب.

وتعتمد الخطة حسب الصحفية التركية “هاندي فرات”، على 3 نقاط أساسية هي:

-أولاً، لا يُسمح بأن يصبح للسوريين تجمعات في حي أو منطقة.

  • ثانياً، لا يُسـ.ـمح للسكان الأجانب بتجاوز 25% من سكان الحي.

-ثالثاً، نقل السوريين الموجودين في الأماكن ذات الكثافة السكانية العالية إلى مناطق وولايات أخرى على أساس طوعي.

Advertisements