تخطى إلى المحتوى

الولايات المتحدة تعـ.ـلن عن تحـ.ـرك كبير لها في سوريا وأوامر من الرئيس بايدن للقـ.ـطع العسـ.ـكرية الفاعلة على الأرض

الولايات المتحدة تعـ.ـلن عن تحـ.ـرك كبير لها في سوريا وأوامر من الرئيس بايدن للقـ.ـطع العسـ.ـكرية الفاعلة على الأرض

قال ريتشارد ميلز، نائب المندوب الأميركي لدى الأمم المتحدة، إن مسؤوليتنا الجماعية هي تجديد وتوسيع الآلية عبر الحدود هـ.ـذا الصيف. وندعم جميع طرق إيصال المساعدات الإنـ.ـسانية بما فيها معبر اليعربية/تل كوجر

وأشار ميل إلى أن عدد الأشخاص المحتاجين في سوريا الآن أعلى من أي وقت مضى في الصراع المستمر منذ 11 عاماً ، وفقاً لتوقعات مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية لعام 2022

جاء خطاب ميل في تصريحات أمام إحاطة لمجلس الأمن الدولي حول الوضع السياسي والإنساني في سوريا، الجمعة الماضي

وذكر ميلز أنه من الضروري توسيع وصول المساعدات الإنسانية ليس فقط عبر معبر باب الهوى الحدودي، ولكن جميع الخيارات عبر الحدود متاحة لتلبية الاحتياجات الإنسانية

وشدد على أن الوضع في شمال شرقي سوريا ، الذي كان سيئًا بالفعل قبل إغلاق معبر اليعربية مع العراق، أسوأ الآن لأن هذا المجلس فشل في السماح باستمرار استخدامه

اقرأ ايضا : مدينة سورية لم يحسب لها بشار حسابا من قبل تنتفض ضـ.ـده وتحـ.ـرك محوري لإعادة انطلاق الثـ.ـورة منها

وفي تموز/يوليو 2020، تم إغلاق معبر اليعربية/تل كوجر أمام وصول المساعدات الإنسانية للأمم المتحدة إلى شمال وشرق سوريا بسبب الفيتو الروسي والصيني ، ما أدى إلى تفاقم التحديات التي تواجه المنطقة، بحسب منظمات مدنية

وقال رئيس مكتب شؤون التنظيمات في منطقة الجزيرة، خالد إبراهيم، في تصريح سابق لنورث بريس، إن إغلاق المعبر حرم سكان شمال شرقي سوريا من مساعدات تقدر بنحو 26.8 مليون دولار ، بسبب توقف الدعم للعديد من المنظمات العاملة في المنطقة

وأضاف مليز ، أن الهجوم على مركز احتجاز عناصر من داعش في الحسكة، هو تذكير صارخ بأن داعش ما يزال يمثل تهديداً خطيراً وأن التحالف الدولي لهزيمة داعش يجب أن يواصل جهوده

اقرأ ايضا : تركيا تعـ.ـلن عن أول تحـ.ـرك لها إلى جانب أوكرانيا ضـ.ـد روسيا والرئيس أردوغان يستعد

وفي العشرين من كانون الثاني/يناير، اندلعت اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية قسد وعناصر تنظيم الدولة الإسلامية داعش بعد محاولة اختراق السجن من قبل الخلايا النائمة لـ داعش

وتصدت قسد وقوى الأمن الداخلي الأسايش للهجوم فيما واصلت حملات تمشيط في الأحياء المجاورة بحثاً عن الفارين من التنظيم

وقال ميلز أن الفضل يعود لقسد في التحرك السريع لإفشال هذا الهجوم وحرمان داعش من التعزيزات التي طلبها

وذكر أن قسد تكبدت خسائر كبيرة في الرد على هذا الهجوم

ودعا ميلز ، الدول الأعضاء في مجلس الأمن إلى اتخاذ إجراءات لإعادة مواطنيها الذين بقوا في شمال شرقي سوريا وإعادة تأهيلهم ودمجهم ومقاضاتهم

Advertisements