تخطى إلى المحتوى

أسماء الأسد الرئيس الفعلي لسوريا بعد الكـ.ـشف عن المؤتمر السري الذي قادته

أسماء الأسد الرئيس الفعلي لسوريا بعد الكـ.ـشف عن المؤتمر السري الذي قادته

على طريقة الأنظمة الملكية، نشرت صفحة رئاسة الجمهورية ليل رأس السنة الميلادية، فيديو ترويجي، وصفته صحيفة “الوطن” الموالية للنظام بأنه “مجموعة رسائل للوطن والمواطن تشكل في مجموعها جزءاً أصيلاً من فكر السيد الرئيس والسيدة أسماء الأسد”

واللافت في الفيديو هو إظـ.ـهار أسماء الأخرس، زوجة بشار الأسد، على أنها تقود سوريا بشكل مشترك مع زوجها، في مشهـ.ـد غير معتاد في الأنظمة الجمهورية

وقالت “الوطن” إن الفيديو يزاوج “بين فكر ونهج السيد الرئيس والسيدة أسماء من جهة وفكر السوريين الناجحين الذين يتحملون المسؤولية ويصنعون النجاح في كل جزئية من حـ.ـياتهم، فيتماهى فكر الرئاسة بفكر الشعب، مسعى الرئاسة مع آمال الشعب”

اقرأ ايضا : تركيا والولايات المتحدة يضعان الخطة الكاملة لسوريا 2022

وتظهر في الفيديو المشغول بعـ.ـناية فائقة، صور لمواقـ.ـع إنتاج زراعي وصناعي بالإضافة إلى صـ.ـور بشار الأسد وأسماء الأخـ.ـرس كل على حدى، مع العبارات التالية:

“البلاد التي لا يغيب عنها الخير.. هو شمسها وزرعها، إنسانها وأرضها، وهو خارطتها المحروسة من الشـ.ـر والألم.الخيرُ في يدٍ رحبةٍ كالحقول تنبُت الشمسُ من راحتِها وتحيّي على خير العمل.. فيحلو الزرعُ ومواسم القطاف.والخيرُ في همّة الرجال والنساء.. العمال والعاملات، الصاحين قبل الصُّبحِ منتجين، وصانعي مفاتيحٍ الفرج من صبرٍ وصلابة وإيمانوالخيرُ في سواعدَ تمتدّ بالحياة إلى أعماق الأرض، وتلمَعُ كالنفط الذي تُخرجهُ وأكثر.الخيرُ في نورٍ نَصنَعهُ بدلاً من انتظاره، نرصفُ طريقهُ شجاعةً وعملاً فلا يُضيع طريقَه لبلادنا ولو طال الظـ.ـلام.الخيرُ في قلبٍ يوضع فوق قلب، وحجرٍ يُبنى على حجر، فتعمَّر بيوتٌ وترمّم مدارس، وتُبنى الحـ.ـياةُ من جـ.ـديد..والخير في عقول تقطرُ علماً وكواكبَ ودروبَ خلاصٍ ومستقبلاً يشبه وجهَ سورية ويتسعُ كجبينها..الخيرُ في ابتسامة شِفـ.ـاءٍ وعافية،

حين تقـ.ـوى الصحة على المرض وتُصبح الهامة أقوى وأقوى.الخير في رجالٍ صنعوا من أجسـ.ـادهم دروعاً للنصر والبطولة والتحرير.خيرُ سورية في حُماةِ ديارِها،

يرتدونَ البردَ والحرّ ويعتنقونَ البلادَ ببشـ.ـرها وحدودها غيرَ آبهين.. فيطلُع عليهم سلامٌ وحبٌ وياسمين”

اقرأ ايضا : وكالة روسية رسمية تنقل تنبؤات العالم الرباني “مايك فغالي” حول تنحي بشار الأسد عن السلطة خلال العام 2022

ولم يخلو عرض الفيديو من التعليقات السـ.ـاخرة، على صفحة جريدة “الوطن”، والتي تبين أن السوريين واعين لهذه “المسـ.ـخرة” التي تبثها وسائل الإعلام، حيث كتب أحدهم: “مافي غير شعارات ومشاعر وطنية كاذبة..،الا لعنة الله على الأسد من الجد إلى الولد..!”

وعلق آخر: “بس الفكرة وين الكهربا وين مقومات الحـ.ـياة لنكمل”

وعلق ثالث: “الآن نعـ.ـيش نتائج الانتصار في كل نواحي الحـ.ـياة”

Advertisements