اتفاق بين الأردن ونظام الأسد يفتح افقا كبيرا للسوريين (فيديو)

اتفاق بين الأردن ونظام الأسد يفتح افقا كبيرا للسوريين (فيديو)

أعلنت الحكومة اللبنانية والأردنية ونظام الأسد، اليوم الخميس، أنهم توصلوا إلى اتفاق نهائي لنقل الكهرباء إلى لبنان، بعد أن حصل المشروع على موافقة الولايات المتحدة، التي تفرض عقوبات على نظام الأسد

وجاء الإعلان خلال مؤتمر صحفي عقد في الأردن عقب مباحثات ثلاثية شارك فيها وزير الكهرباء في حكومة الأسد غسان الزامل ووزير الطاقة اللبناني وليد فياض ووزير الطاقة والثروة المعدنية صالح الخرابشة

التوصل لصيغة نهائية لاتفاقية الربط الكهربائي

أكد وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني، أنه بناء على الاجتماعات الماضية تم التوصل للصيغة النهائية لاتفاقية الربط الكهربائي لتزويد لبنان بالكهرباء

وعن بنود الاتفاق، قال الوزير، إن كمية الطاقة الكهربائية التي سيزود الأردن بها لبنان تبلغ نحو 150 ميغاواط من منتصف الليل حتى الساعة السادسة صباحاً، و250 ميغاواط من الساعة السادسة صباحاً إلى منتصف الليل

وأشار إلى أن الصيغة النهائية تضمنت معالجة لقضية الفاقد في الشبكة وكلف العبور وكيفية معالجته. لافتاً إلى وجود قضايا فنية لا بد من العمل عليها بحيث تكون الشبكات الكهربائية جاهزة بنهاية العام الحالي

وأوضح أن الشبكة الأردنية جاهزة للربط الكهربائي لكنها بحاجة إلى إجراء دراسة للتناغم مع الشبكة السورية، الأمر الذي تقوم عليه شركة الكهرباء الوطنية

ورجح الوزير انتهاء أعمال الصيانة في الشبكة الكهربائية السورية مع بداية العام المقبل، ليتم بعد ذلك بدء استجرار الكهرباء الأردنية إلى لبنان عبر سوريا

اقرأ ايضا : مصدر أمني تركي يكـ.ـشف عن 5 مدن ستشملها العمـ.ـلية القادمة التي أمر بها الرئيس أردوغان

المشروع حصل على الضوء الأخضر الأميركي

وقال وزير الطاقة اللبناني وليد فياض في المؤتمر الصحفي، إن كلفة مشروع نقل الكهرباء من الأردن إلى لبنان عبر سوريا حصلت على موافقة البنك الدولي لتغطيتها

وأشار إلى أن البنك الدولي شارك في الاجتماع وسيمول المشروع، ولفت إلى أن الولايات المتحدة، التي تفرض عقوبات على نظام الأسد، قد “أعطت الضوء الأخضر للمشروع”

نظام الأسد لن يكون “حجر عثرة”

وزير الكهرباء في حكومة الأسد غسان الزامل أكد “جدية النظام الكاملة لإعادة تأهيل المنظومة الكهربائية الخاصة بالربط بين الأردن ولبنان مروراً بسوريا”، بالرغم من التدمير الكبير الذي طرأ على الشبكات الكهربائية والمنظومة الكهربائية في سوريا

وأشار الزامل إلى البدء بإعادة تأهيل خط الربط بين سوريا والأردن بتكلفة تقارب 5.5 ملايين دولار

وتحدث الزامل أيضاً عن تسهيل الإجراءات لحل المشكلة الكهربائية في لبنان، وتأمين جزء من احتياجاته عن طريق الأردن، مضيفاً “لن نكون حجر عثرة” بهذا الاتفاق

وأضاف الزامل أن الشبكة الكهربائية ستكون جاهزة في نهاية العام الحالي، والورشات تعمل بشكل دائم منذ اليوم الأول

وكانت سفيرة الولايات المتحدة في لبنان “دوروثي شيا” قد أبلغت في الـ19 من آب الماضي الرئيس اللبناني، ميشال عون، أن واشنطن ستساعد لبنان باستجرار الطاقة الكهربائية من الأردن عبر الأراضي السورية

كما ستشمل المساعدة الأميركية أيضاً السماح للغاز المصري بالعبور إلى الأردن وسوريا ولبنان، وسيتولى البنك الدولي تمويل نقل الغاز المصري إلى البلدان المذكورة، وإصلاح شبكة الكهرباء بين الأردن وسوريا ولبنان، وتقويتها بالشكل المطلوب. ويرى العديد من المراقبين أن الخطوة الأميركية عبارة عن إجراء جديد في سياق تخفيف العقوبات المفروضة على نظام الأسد

Advertisements