تخطى إلى المحتوى

أهالي منطقة تحت سيطـ.ـرة النظام يمسـ.ـحون أحذيتهم بعلم بشار الأسد أمام أعين الأجهزة الأمنية

أهالي منطقة تحت سيطـ.ـرة النظام يمسـ.ـحون أحذيتهم بعلم بشار الأسد أمام أعين الأجهزة الأمنية

تعـ.ـرض موقع عسـ.ـكري تابع لنظام الأسد في بلدة “عسال الورد” بالقلمون الغربي في ريف دمشـ.ـق، لهجـ.ـوم ليل الجمعة السـ.ـبت، شنه مسلـ.ـحون مجهـ.ـولون

وقال مراسل “زمان الوصل” إن مسلـ.ـحين استهـ.ـدفوا بالأسلـ.ـحة الرشـ.ـاشة موقعا يتبع للأمن العسـ.ـكري، مؤكدا أن اشتبـ.ـاكات عنـ.ـيفة دارت بينهم وبين عناصـ.ـر الفرع استمرت لأكثر من ساعة

وأضاف أن الهجـ.ـوم أسفر عن سقـ.ـوط جـ.ـرحى من عناصـ.ـر الفرع وإعطاب سيارة عسـ.ـكرية، بحسب ما نقل عن شهود عيان، الذين رجحوا أن المهـ.ـاجمين هم أقارب أحد الأشخاص الذين اعتـ.ـقلهم الفرع قبل عدة أيام

اقرأ ايضا : الرئيس المستقبلي لسوريا يجتمع باليوتيوبرز ومشاهير التيك توك لتوطيد علاقاته مع المواطنين والمواطنات (صور)

وأوضح شهود العيان أن الهـ.ـدف من الهجـ.ـوم هو الضغـ.ـط على عناصـ.ـر النظام لإطـ.ـلاق سراح أحد المعتـ.ـقلين الموالين لميلـ.ـيشيا “حزب الله”

وأكد مراسلنا أن البلدة شهـ.ـدت صباح اليوم السـ.ـبت استنفارا كبيرا لميلـ.ـيشيا حزب الله وفرع الأمن العسـ.ـكري، وسط نشـ.ـر عدة حواجز “مؤقتة” على بعض الطرقات المؤدية لخارج البلدة

ولفت إلى أن فرع الأمن العسـ.ـكري استقدم تعزيزات إلى البلدة وقام بتحصين مقراته ونقاطه العسـ.ـكرية بالكتل الإسمنتية وخـ.ـاصة الموقع الذي تم استهـ.ـدافه ليلة أمس

اقرأ ايضا : الأسطول الأميركي يصل إلى الأراضي السورية بعد اجتماع كبار الجنرالات بالرئيس بايدن وبدء التحـ.ـرك ضمن منـ.ـاطق محددة في خارطة سوريا

ولا يزال التـ.ـوتر قائما في البلدة بين ميلـ.ـيشيا حزب الله والأمن العسـ.ـكري مع حمـ.ـلة مداهمات متقـ.ـطعة من قبل الفرع لبعض المزارع والمنازل في محيط البلدة

Advertisements