تخطى إلى المحتوى

مُوالٍ طالب بتطبيق الدستور فجاءه الرد سريعاً من مخـ.ـابرات الأسد

مُوالٍ طالب بتطبيق الدستور فجاءه الرد سريعاً من مخـ.ـابرات الأسد

مُوالٍ طالب بتطبيق الدستور فجاءه الرد سريعاً

في دولة علي بابا والأربعين حـ.ـرامي؛ لا صوت يعلو فوق صوت الزعيم، وأيُّ صوتٍ يعلو سيكون مصـ.ـيره الكتمان، ومصـ.ـير صاحبه السجـ.ـون حتى لو كان من المحسوبين على “علي بابا”، أو من ضمن “الحـ.ـرامية الأربعين”، في دولة العصـ.ـابات هكذا تُدار الأمور، وهكذا يُحكِم “علي بابا” سطـ.ـوته على تلك البلاد التي يُسميها دولة

آخر ما كـ.ـشف عنه مُستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في محافظة طرطوس، قيام مُخـ.ـابرات النظام باعتـ.ـقال المدعو

للمرة الثانية، كونه -وكما يقول المُطـ.ـالبون بإطـ.ـلاق سراحه- طالب بتطبيق الدستور في تلك البلاد

ومن خلال مُتابعة صفحة يونس سليمان والمنشورات التي يكتبها على على المجموعة التي يُديرها يظهر أنه لم يكن من المُطـ.ـالبين يوماً بإسقـ.ـاط النظام علناً، كما إنّ تلك الصفحة وصفها البعض بأنها للتنفيس عن الموالين

اقرأ ايضا : نظام الأسد يضع يده على أمـ.وال بالمليارات تخص السوريين في تركيا والخليج وأوربا

أسد هو المسؤول

ومن المنشورات التي كتبها يونس واتهـ.ـمت أسد بشكلٍ غير مُباشـ.ـر بالفـ.ـساد في سوريا بعد مسـ.ـرحية الانتخابات: “خـ.ـلافات ع تعيين رئيس الحكومة.. ما بتهمني.. لأن من يُعين رئيس الحكومة هو رئيس الجمهورية.. وهو يتحمل فشـ.ـله.. أو ينال شـ.ـرف نجاحه.. أما الخبز لا تظنون أنه سيمر.. وإنها هجـ.ـمة فيسبوكية وتنتهي.. الخبز يعني الحياة.. وموت عالسكت لا تحلموا فيها.. الخبز دعوة لتفجـ.ـير الوضع.. لا للبطاقة الغبية.. لا لتحديد كمية الخبز.. سيعود الخبز للأفران.. لا للمعتمدين”

في المنشور السابق تحدّث يونس عن الشيء الذي يعمله السوريون كافة، ولا سيما المُجـ.ـبرون على البقـ.ـاء تحت سيطـ.ـرة أسد، ونفـ.ـى أكـ.ـذوبة أن أسد لا يتحـ.ـمل المسؤولية عمّا آلت إليه الأوضاع، بل هو المسؤول المباشر عن أيِّ عمـ.ـليات فـ.ـساد مُمنـ.ـهجة، كونه السلطة الأعلى في البلاد، لكن رأى البعض أنّ تلك المنشورات ليست أكثر من بابٍ للتنفيس عن الموالين

دستور أعـ.ـرج

ونشر سليمان عدّة فصول من الدستور الذي يتحدث عنه أسد في إعلامه والتي أتت بمجملها تحت بند الحقوق والحـ.ـريات وسيادة القانون، وهي المواد الثالثة والثلاثون، والرابعة والثلاثون، والخامسة والثلاثون، والسادسة والثلاثون، والثامنة والثلاثون، والتاسعة والثلاثون، والأربعون، والحادية والأربعون، والثانية والأربعون، وذلك في إشارة منه إلى أن ما يحدث تحت سيطـ.ـرة أسد وميلـ.ـيشياته لا يمتُّ للدستور الذي كتبه أسد بنفسه، من قريب ولا من بعيد

وقال موقع سناك سوري الموالي إن جريمة سليمان هي مطالبته بتطبيق الدستور، في إشارة إلى آخر منشور كتبه “سليمان” على المجموعة، والذي تحدث فيه عن ضرورة تطبيق الدستور في البلاد.

ومن التعليقات التي وردت على ذلك المنشور استغراب البعض من وجود هذه المواد في دستور أسد، وتساءل: “وين هدول عنا؟ والله فكرت بدولة أخرى، هذا كلام حلو بس حبر على ورق، وفي سوريا بليتو وشربت ميتو من زمن، هنا أي أحد بيتفوه بكلمة أو بيطلع خارج السرب، بيتصنف إرـ.ـهابي أو شخص غير وطني ومخـ.ـرب، يعني بلد الله بكون بعونها حاطين مبادئ بس كـ.ـذب بكـ.ـذب، للأسف يعني كلام بكلام”.

اقرأ ايضا : لافروف يطالب تركيا بتسريع إنجاز “الهدف النهـ.ـائي” في محافظة إدلب

تضامن

إيداع يونس سليمان السـ.ـجن دفع عدداً من أصدقائه على التضامن معه، وكتبت فاتن مارديني تعليقاً على اعتـ.ـقال سليمان: “مواطن بأوجـ.ـاع وطن قضـ.ـية وطن فلاح الضيعة، اعلموا أن سياسة تكميم الأفواه ما عادت تجدي، يونس سليمان معـ.ـتقل، اللهم نسألك الفرج القريب، ونسأل أنفسنا الاستمرار، صيدكم فلاح وعامل وموظف وطالب، سجـ.ـونكم مسرح للمظلـ.ـومين وقصوركم مسرح لكل لـ.ـص وفـ.ـاسد وخـ.ـائن للوطن، يونس نموذج وأيقونة وقدوة لكل الشـ.ـرفاء، غيبتم يونس لكن لن تغيبوا المسار ولن تنهـ.ـكوا المسيرة، كلنا يونس ومستمرون حتى يشـ.ـرق فـ.ـجر الحق على كامل الوطن، نحن مستمرون في فـ.ـضح فسـ.ـادهم ولن نتوقف فإما أن ننتصر على الفـ.ـساد أو نلقاك في غياهب سجـ.ـونهم، على العهد باقون ومستمرون بإذن الله”

وقالت مارديني في منشور آخر قبل ساعات إنّها وبمبادرة فردية منها تم اليوم توكيل مُحامٍ لمتابعة قضـ.ـية يونس سليمان، حتى يكون معه في سير التحقيق ومتابعة القضـ.ـية في المحكمة إلى حين ينال حـ.ـريته الكاملة، وأضافت: “سيتوجه يوم الأحد إلى سـ.ـجن طرطوس المركزي حيث كما قرأنا يتم احتـ.ـجازه لأخذ توكيل شخصي منه والتحـ.ـرك ضمن القانون”

وبناءً على ما سبق؛ فنظام أسد لا يتورع عن سـ.ـجن أيِّ شخص مهما كانت درجة موالاته له، وشهد جميع السوريين سـ.ـجن المئات ممن تحدّثوا عن سوء الأوضاع المعـ.ـيشية، وكما هجّـ.ـر آلاف السوريين من المعـ.ـارضين له، سيبدأ الآن بتهجـ.ـير مواليه ممن لن يستطيعوا الصمود أكثر من ذلك، فعشـ.ـر سـ.ـنوات من الحـ.ـرب التي شـ.ـنّها أسد على السوريين كانت كفيلة بإنهـ.ـاك المجـ.ـبرين على البقـ.ـاء تحت سطـ.ـوته، والذين لن يستطيعوا الصـ.ـبر أكثر من ذلك مع انسداد أي أفق لحلحلة الأمور في الداخل، بل الإرهاصات تشي بأنّ القادم أعظم

Advertisements