تخطى إلى المحتوى

بأمر من القيادة التركية العليا إغلاق منطقة سورية بشكل كامل في وجه الجـ.ـيش السوري وإقرار خارطة جديدة

بأمر من القيادة التركية العليا إغلاق منطقة سورية بشكل كامل في وجه الجـ.ـيش السوري وإقرار خارطة جديدة

بأمر من القيادة التركية العليا إغلاق منطقة سورية بشكل كامل

أفادت مصادرٌ محلية، الخميس، أن تركيا أغلقت «بكتلٍ إسمنتية» القسم الشرقي من جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، شمال غربي سوريا

وأضافت المصادر التي رفضت الكشف عن هويتها، أن تركيا وضعت «حائط إسمنتي كبير في مدخل قرية بينين من الطرف الشرقي، والذي يصل مع قرية حنتوتين الواقعة تحت سيطرة القوات الحكوميّة»

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن تركيا «تهيئ نفسها لوضع قاعدة عسـ.ـكرية قتاـ.ـلية هنـ.ـاك، بعد أن أقدم عدد من الضـ.ـباط على استكشاف المنطقة، ومن المفترض أن يتم بعد أيام استقدام آليات وجنود أتراك إليها»

اقرأ ايضا : بوتين يشرح للسورين ما اتفق مع أردوغان بشأن مستقبل بلادهم ورئيسهم بشار أسد

وتعتبر قرية بينين آخر معاقل سيطـ.ـرة فصائل المعـ.ـارضة السوريّة من الطرف الشرقي، وبوابة الجبل من جهة مدينة معرة النعمان الواقعة تحت سيطـ.ـرة القـ.ـوات الحكوميّة

كما أن القرية قريبة على الطريق الدولي المعروف باسمM5 أو أوتستراد حلب دمشق

وتأتي التطوات الميدانية في إدلب عقب اجتماع جمع بين الرئيس التركي رجب طيب أدروغان، ونظير الروسي فلاديمير بوتين في سوتشي، لبحث ملفات عدة على رأسها إدلب

اقرأ ايضا : الرئيس أردوغان يتحدث عن أكبر صفـ.ـقة عسـ.ـكرية لبلاده والتي من شأنها إحـ.ـداث تركيا الحديثة كأقـ.ـوى دولة في المنطقة

وجاءت قمة سوتشي بين بوتين وأردوغان، في ظل غموض يخيّم على مستقبل منـ.ـاطق شمال غربي سوريا، وتحديداً محافظة إدلب

ويجري الحديث عن اقتراب معـ.ـركة، يحضر لها «الجيش السوري»، لقضم المزيد من مساحات المحافظة من الخاصرة الجنوبيّة للمنطقة

وأرسلت القـ.ـوّات التركيّة خلال الأيام الماضية، تعزيزات عسـ.ـكريّة إضافيّة إلى منـ.ـاطق شمال غربي سوريا، تحسباً لهجـ.ـوم وشيك للقـ.ـوّات السوريّة

وتقول فصـ.ـائل المعـ.ـارضة إنها بدأت بوضع خطة عسـ.ـكريّة، لمواجهة هجـ.ـوم محتمل لـ«الجـ.ـيش السوري» بدعمٍ روسي باتجاه إدلب

Advertisements