عروس سوريّة تطلب مهراً غـ.ـريباً من نوعه لإتمام الزواج من خطيبها بريف دمشق

عروس سوريّة تطلب مهراً غـ.ـريباً من نوعه لإتمام الزواج من خطيبها بريف دمشق

وضعت المعلمة بأحد المدارس الابتدائية نوال العمري 33 عاماً شـ.ـرطاً غريباً على خطيبها خالد لإكمال الزواج منه

وذكرت وسائل إعلام محلية أن العروس السورية اشترطت على عريسها تركيب الطاقة الشمسية في منزلهما كمهر للزواج

وقالت العمري لموقع محلي رصدته الوسيلة إن رغبتها بتوفير الكهرباء بشكل دائم في منزلها نابعة من الحاجة لتخفيف التـ.ـوتر

اقرأ ايضا : امرأة سورية تمتلك موهبة بالسباحة في نهر الفرات ساعدت مئات الأشخاص وتروي لنا قصة حياتها مع السباحة (فيديو)

وأرجعت العمري: سـ.ـبب اختيار الطاقة الشمسية دون غيرها لكون الحلول الأخرى لم تعد مجدية كالليدات والبطاريات والمولدات

وأضافت نوال العمري أنه لا يمكن تأمين وقود للمولدات وبالتالي الخيار الأمثل هو الطاقة الشمسية

وأكدت العمري أن ردود فعل المحيطين بها على شروطها كانت سلبية وهو ما يحـ.ـزنها, وفق تعبيرها

العريس ليس سعيداً

من جانبه كشـ.ـف الشاب خالد وهو خطيب العمري أنه ليس سعيداً بهذا الشرط بسـ.ـبب التكلفة المرتفعة للطاقة الشمسية

موضحاً بأن سعر تركيب الطاقة الشمية يصل لحوالي 5 ملايين ليرة سورية بمنطقة ريف دمشق

اقرأ ايضا : في جزيرة مسلمة نائية اكتشاف نوع من البشر لم يكن معروف لدى العلماء.. تم ذكرهم في الكتب السماوية والعلماء ينتظرون البشرى

ويشير الشرط الذي وضعته العمري لخطيبها إلى تغير ظروف الحياة الزوجية واستبدال شروط العروس

حيث تغيرت الشروط من البيت والسيارة والعفش والمجوهرات لتصبح مستلزمات تحلم العروس بتوفرها

وجاء شرط العمري الغريب من نوعه كمهر لعروس في سوريا في ظل أزمـ.ـة الكهرباء وانقطاعها المتكرر في مناطق النظام السوري

Advertisements