خلاف بين المعارضة السورية وبشار الأسد حال دون الاتفاق الكامل على مصير منطقة سورية (فيديو)

خلاف بين المعارضة السورية وبشار الأسد حال دون الاتفاق الكامل على مصير منطقة سورية (فيديو)

خلاف بين المعارضة السورية وبشار الأسد

رفض وجهاء ريفي درعا الغربي والشرقي اليوم الإثنين، شروط النظام لوقف القصف خلال اجتماعهم مع ضابط روسي في الملعب البلدي بحي درعا المحطة، وكثفت قوات النظام قصفها على الأحياء المحاصرة بعد نهاية الاجتماع

وقالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا إن وجهاء ريفي درعا الغربي والشرقي اجتمعوا بعد ظهر اليوم مع الضابط الروسي “أندريه” في الملعب البلدي بحي درعا المحطة، وانتهى الاجتماع برفضهم لشروط النظام لوقف القصف

وأضافت المصادر أن الوجهاء حضروا وحدهم من دون وجود ممثلين عن حي درعا البلد،

وأكدوا خلال الاجتماع أن المفاوضات يجب أن تتم مع أهالي الأحياء المحاصرة،

وأبلغوا اللجنة الأمنية والجانب الروسي رفضهم أي شروط بشأن درعا البلد إذا لم يوافق عليها شبان الحي ووجهاؤه

اقرأ ايضا : الرئيس أردوغان يعلن عن مشروع الهلال والنجمة أخيراً بعد انتظار العالم لسنوات ويشرح الخطة وتأثيرها على المسلمين

وبعد انتهاء الاجتماع بدقائق، كثفت قوات النظام والميليشيات الإيرانية المسانده له قصفها بصواريخ أرض أرض من نوع “فيل” و”جولان” تسببت بدمار كبير في ممتلكات الأهالي

وتواصل قوات نظام الأسد والميليشيات المساندة لها، منذ صباح اليوم الإثنين،

قصفها المكثّف بمختلف أنواع الأسلحة على أحياء درعا البلد المُحاصرة، بالتزامن مع محاولات جديدة لاقتحام تلك الأحياء

تأتي هذه التطورات بالتزامن مع إعلان اللجنة المركزية في درعا البلد أمس، انهيار المفاوضات مع نظام الأسد،

بسبب تعنّت “النظام” وتمسّكه بشروطه التي وُصفت بـ”التعجزية” وإضافةِ بنودٍ جديدة عليها

لمشاهدة الفيديو من هنا

Advertisements