مسؤول إعلامي يعترف بالهزيـ.ـمة ويوجه رسالته الأخيرة للسوريين في الداخل والخارج (فيديو)

مسؤول إعلامي يعترف بالهزيـ.ـمة ويوجه رسالته الأخيرة للسوريين في الداخل والخارج (فيديو)

وجّه الإعلامي الموالي للنظام السوري، شادي الحلوة، خلال بثٍّ مباشر عبر صفحته الشخصية على موقع “فيسبوك”، انتقاداتٍ حادّة حيال الأوضاع المأساوية التي تعيشها المناطق الخاضعة للنظام السوري وخاصّةً مدينة حلب التي ينتمي إليها ويسكنها حالياً.

الإعلامي الموالي “شادي الحلوة” ينتقد فساد المسؤولين

وخلال فيديو البث المباشر على “فيسبوك”، وصف “حلوة” الوضع الذي تعايشه حلب حالياً بالوضع المأساوي حيث تشهد المدينة هجرةً مستمرة لكل من الصناعيين والتجار وأصحاب المهن..

وتوجّه “حلوة” بعدّة أسئلة إلى المسؤولين “المعنيين” حول طبيعة الأمر الذي لا زال ينتظرون حدوثه حتّى يبدؤون في معالجة ظاهرة الهجرة هذه، مطالباً بإيجاد “علاجٍ فوري” لها، حيث توجّه بطلبه هذا إلى رئيس حكومة النظام الحالية، حسين عرنوس، للتدخل شخصياً وحل المشكلة بشكلٍ جذري وفعّال.

اقرأ ايضا : إسرائيل تقترح على بايدن خطة في سوريا لإنهاء الأمر واستعادة الشعب السوري

وشدد “حلوة” خلال المقطع على “إنقاذ مدينة حلب لأنّها عاصمة سوريا الاقتصادية”،

لافتاً إلى أنّ النشاط الاقتصاديّ فيها شهد تراجعاً كبيراً خلال الآونة الأخيرة.

إلى ذلك، طرح حلوة، تساؤلاتٍ عن سبب عدم التفات المسؤولين لقضيةٍ بهذا الوزن،

مستغرباً من الدور الذي بات يلعبه مسؤولو النظام المقتصر على الاستعراض وملاحقة الجهات التي توجّه لهم أصغر الانتقادات،

في حين لا يتخذون أي خطوات عملية من شأنها أن تخفف الأزمات التي تعصف بالشعب السوري.

اقرأ ايضا : قصة “عروس جبل الزاوية” التي تم تداولها عالمياً وكيــ.ف حول نظام الأسد وروسيا الفرحة إلى عــ.زاء

لم يعد لدي أجوبة

وفي ختام حديثه، بيّن “حلوة” أنّه لم يعد يملك جواباً للمواطنين الذين يسألونه عن هذا الوضع المأساوي ومتى ستحين نهايته،

في ظلّ كل هذه الأزمات التي يعيشها السوريون خاصّةً في المناطق التي تخضع لسيطرة النظام.

Advertisements