خـ.ـلافات بين العوائل الكـ.ـبرى المـ.ـوالية لبشار حـ.ـرب شـ.ـوارع وانقسـ.ـام في القـ.ـصر الجمهوري

خلافات بين العوائل الكبرى الموالية لبشار حـ.ـرب شوارع وانقسام في القصر الجمهوري

بين العوائل الكبرى الموالية لبشار

على وقـ.ـع حـ.ـادثة السـ.ـباب والشـ.ـتائم التي تطـ.ـورت في وقت قصير إلى معـ.ـارك، شهـ.ـدت مدينة حلب اشتبـ.ـاكات عنيـ.ـفة اندلـ.ـعت بين ميلـ.ـيشيات أسد في منطقة “أرض الحمرا” وذلك بعد خـ.ـلاف عشائري أسفـ.ـر عن سقـ.ـوط قتـ.ـلى وجـ.ـرحى

من قتـ.ـل أكثر؟

وقالت مصادر خاصة في حلب لأورينت نت، إن “خـ.ـلافاً دار خلال حـ.ـديث بين عناصـ.ـر من ميلـ.ـيشيا آل بري، بعضهم ينتمي لعشائر البقارة وبعضهم الآخر لعشائر العساسنة في حي أرض الحمرا بالقسـ.ـم الشرقي من مدينة حلب، حول دور كل عشيرة في مساندة نظام أسد خلال حربه على المـ.ـدنيين في حلب، حيث تطـ.ـور النقـ.ـاش إلى جـ.ـدال وبعدها إلى عـ.ـراك بالأيدي تبعه سـ.ـباب وشتـ.ـائم متبادلة سرعان ما تطـ.ـورت إلى اشتبـ.ـاكات مسلـ.ـحة”

وأضافت المصادر: “قام أحد عناصـ.ـر البقارة بإطـ.ـلاق النـ.ـار على شخص آخر من العساسنة كان يوجه السـ.ـباب والشـ.ـتائم لعشيرته، لتـ.ـرد ميليـ.ـشيا العساسنة بفـ.ـتح النـ.ـار من بنـ.ـادق رشـ.ـاشة عشـ.ـوائياً، ما أسفر عن سقـ.ـوط قتيـ.ـلين من البقارة من آل (الخضير)، لتتسع رقـ.ـعة الاشتبـ.ـاكات بعد استقـ.ـدام ميلـ.ـيشيا العساسنة تعزيزات من مقراتها القريبة، كما استقـ.ـدمت البقارة تعزيزات إلى المنطقة، حيث أسفـ.ـرت المعـ.ـارك التي استخـ.ـدمت فيها الرشـ.ـاشات الثقـ.ـيلة والقنـ.ـابل اليدوية عن سقـ.ـوط نحو 5 قتـ.ـلى بينهم 3 من البقارة، إضافة لإصـ.ـابة نحو 8 آخـ.ـرين بجـ.ـروح”

اقرأ ايضا : لإقرار مصـ.ـير السوريين اجتماع بين بوتين وميركل.. بشار الأسد يترقب القرار

وقـ.ـف الاشتبـ.ـاك

وبحسب المصادر، فإن ميليـ.ـشيا (آل بري) التي تعد مسؤولة عن القـ.ـوتين المتنـ.ـازعتين بوصفهما تابعتين لها، تدخلت بقـ.ـوة وزجت بالعديد من السيارات رباعية الدفـ.ـع المزودة بالرشـ.ـاشات، وبدأت بإطـ.ـلاق الرصـ.ـاص عشـ.ـوائياً في الهواء، كما قام عناصـ.ـرها باعتـ.ـقال غالبية المشاركين في المعـ.ـارك، من بينهم القيادي (مالك شويحنة) قائد القـ.ـطاع الشمالي في حلب الشرقية، والذي كان مشاركاً في الاشتبـ.ـاكات رغم أنه ليس من العشيرتين، وذلك بسـ.ـبب تبعية غالبية عناصـ.ـره لعشيرة العساسنة

وعقب ذلك تم تسلـ.ـيم القتـ.ـلى إلى ذويهم، فيما تم نقل المصـ.ـابين إلى المشـ.ـفى العسـ.ـكري في حلب لتلـ.ـقي العـ.ـلاج، في حين سحـ.ـبت ميلـ.ـيشيا بري جميع العناصـ.ـر ممن هم على ارتبـ.ـاط بالعشيرتين من المنطقة وسلّـ.ـمتها لعناصـ.ـر آخـ.ـرين

اقرأ ايضا : بشار الأسد ينقـ.ـلـ.ـب على كبـ.ـار قـ.ـادته ويـ.ـأمر باعتـ.ـقال أحد القـ.ـادة الميـ.ـدانيين بعد كـ.ـشف أفعـ.ـاله مع المعـ.ـارضة وسـ.ـعيه للإطـ.ـاحة

وتشهـ.ـد حلب انفـ.ـلاتاً أمـ.ـنياً كبيراً في ظل سطـ.ـوة الميلـ.ـيشيات على جميع مفـ.ـاصل الحـ.ـياة فيها، فقد باتت تلك الميلـ.ـيشيات الآمر النـ.ـاهي في المدينة، حيث قام مؤخراً ابن أحد عناصـ.ـر (آل بري) بإطـ.ـلاق النـ.ـار على نائب محافظ حلب، وذلك ثـ.ـأراً لوالده الذي تم طعـ.ـنه على يد أبناء نائب المحافظ، إضافة لاقتـ.ـحام تلك الميلـ.ـيشيا مراكز للشـ.ـرطة وضـ.ـربها لدوريات أمـ.ـن أسد، وغيرها من الأمور التي تدل على أن نظام أسد لا يقـ.ـدر إلا على المـ.ـدنيين

Advertisements