الأمير السعودي يتحدث عن موقف بلاده من بشار الأسد وسعيه لتنفيذ خطة محكمة في المنطقة

الأمير السعودي يتحدث عن موقف بلاده من بشار الأسد وسعيه لتنفيذ خطة محكمة في المنطقة

اعتبر الأمير السعودي، سطام بن خالد آل سعود، أن ما يحدث في سوريا “مأساة إنسانية” كبيرة، مشبها البلاد بـ “الكنتونات” التابعة للدول الغربية.

وأكّد الأمير السعودي خلال حديث له لصحيفة “عكاظ”، أن “الحياد في القضايا العربية يعد خيانة،

خصوصاً إذا كانت هذه القضايا تتعرض لضغوط وانتهاكات من دول ليست عربية، فالصمت هنا كأنه مساعدة لهم”.

اقرأ ايضا : الولايات المتحدة الأمريكية توجه تحذيرها لبشار الأسد وتنذره من بدء محاسبته.. كرسيك يترنح أيها الرئيس!

وأشار إلى أن ما يحدث في سوريا مأساة إنسانية كبيرة، المصيبة أن نظام بشار الأسد يقتل أبناء شعبه بذريعة وحدة سوريا، لكن ما نراه بالواقع أن سوريا أصبحت كنتونات منها ما هو تابع لأمريكا أو تركيا أو جماعات إيران وحزب الله الذين أصبحوا لهم الكلمة الأقوى في سوريا.

وتطرق الأمير للصحيفة عن النفاق الغربي الذي تدخل في العراق وليبيا من أجل الحفاظ على الشعوب هناك والديمقراطية،

لكنهم في المقابل لم يفعلوا ذلك مع سوريا لحسابات كثيرة ومصالح معقدة بسبب الجغرافيا المختلفة،

فكل طرف بحث عن مصلحته فقط لا غير حتى لو كانت على حساب الشعب السوري.

اقرأ ايضا : لقد خسرنا المعـ.ـركة يا أثماء.. جيش بشار الأسد ينهرم وينسحب من إحدى المناطق السورية

وأسفر الوضع الأمني الهش الذي تشهده سوريا منذ العام 2011 على خلفية موجة الربيع العربي إلى توسع دائرة الحرب والتي شاركت فيها أطراف إقليمية ودولية جعلت الأراضي السورية ساحة مفتوحة للعديد من الجيوش والفصائل والتي اتخذت من التنظيمات المتطرفة ذريعة للبقاء في سوريا،

ومع الأيام زاد عدد القواعد والنقاط العسكرية في سوريا وأهمها، الوجود الروسي والأمريكي والتركي والإيراني.

Advertisements