خبير دولي يكشف عن خلافات بين بوتين وبشار الأسد وتلقي الأخير صفـ.ـعة مؤخرا

خبير دولي يكشف عن خلافات بين بوتين وبشار الأسد وتلقي الأخير صفـ.ـعة مؤخرا

كشف رجل الأعمال السوري فراس طلاس عن خلاف حاد بين بشار الأسد وبوتين بسبب الأحداث الأخيرة في مدينة درعا.

وقال فراس طلاس في منشور على صفحته الرسمية في فيسبوك:

“إن هناك نوعين من الخلاف في دمشق بين الروس والنظام حول التدخل في الجنوب السوري.”

وفصل هذه الخلافات بقوله: “إن الروس يريدون إعطاءهم حرية الحركة والوقت لإدارة المنطقة سياسيًا لتكون تحت مظلة دمشق ومستقبلاً عسكريًا.

كما أن إيران مستعجلة لضم ملف الحدود السورية / الأردنية، والحدود السورية / الإسرائيلية ، ( معليش سامحوني لقسوة التعبير ) إلى ملفات تفاوضها مع أمريكا وأوروبا.”

اقرأ ايضا : اللقاء المنتظر بين ممثلي السوريين في تركيا ووزير الخارجية التركي لتغيير مسار خطة الحكومة الحالية تجاههم والبدء بالخطـ.وة د

ورأى طلاس أن النظام سيضغط عسكريًا وأمنيًا على درعا، وسيحاول التفرقة بين درعا البلد ومناطقها ، مستخدمًا عملاءه ومن يستطيع إخافتهم الٱن.

وتساءل طلاس:” ماذا بإمكان أهل درعا أن يعملوه؟ استجداء حماية دولية طلب لا حامل دولي له.”

واستدرك طلاس قائلاً:” لكن من الممكن الطلب من الأمريكيين الضغط على الروس لتهديد النظام بشكل جدي بأن عليه التوقف،

( وهذا النظام إذا كان هناك من يمون عليه فهو روسيا، ومن يخوفه فهو أميركا). ”

اقرأ ايضا : أخيرا ظهرت للسوريين خارطة سوريا الجــ.ديدة وسط تقسيمات وأحلام عاشوها منذ عشرة سنوات

وختم:” إذا استطاع أهالي درعا القيام بعمليات خطف وأسر لإيرانيين أو ميلشياتهم فحينها تقوى أوراقهم، وتوسيع عملياتهم تجاه الصنمين أيضًا تخيف النظام.”

الجدير بالذكر أن نظام الأسد غدر أكثر من مرة بأهالي درعا رغم توقيع عدد من الاتفاقيات برعاية الجانب الروسي.

Advertisements