خبير مقرب من بشار الأسد يحــ.ذر السوريين مما هو قادم وخاصةً لمناطق محددة

خبير مقرب من بشار الأسد يحــ.ذر السوريين مما هو قادم وخاصةً لمناطق محددة

خبير مقرب من بشار الأسد يحــ.ذر السوريين

نشر رجل الأعمال الموالي للنظام و رئيس الجالية السورية في الصين “فيصل العطري”،

منشورا تحدث خلاله عن “الحلول الترقيعية وفخ الطاقة الشمسية” بعد أن نشرت وسائل التواصل منشورات

داعية لاستخدام الطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء والتخلص من مشاكل المولدات والوقود، وفق رواية النظام

وذكر العطري أن الغريب معظم هذه الوسائل عجزت عن تقديم إجابة مقنعة لسؤالين بسيطين، الأول من أين نحصل على الطاقة بعد غياب الشمس؟ والثاني ماذا عن الأيام الغائمة، الحقيقة إن محاولة تغذية بلد بأكملها بالطاقة عن طريق الألواح أشبه بنقل ماء البحر بجردل، فهذه التقنية مفيدة كدعم للشبكة ولكن لا يمكنها أن تكون هي المصدر، حسب وصفه

وتحدث عن تقنية طورتها الصين حول الطاقة البديلة وتميزت بها وبالتالي يمكن لحكومة النظام

أن تستدرج عروضاً من أحد الشركات الصينية لبناء وتشغيل واستثمار هذه المحطات لمدة 25 سنة لقاء نسبة من الأرباح،

للحصول على ميزات تتعلق بكهرباء مستمرة وثابتة تؤمن أحد أهم لبناء الصناعة والسياحة والتجارة

يضاف إلى ذلك تحويل قطاع الكهرباء من خاسر تدعمه الدولة لرابح تحصل الدولة على جزء من ارباحه وتستعيده بعد فترة زمنية، و التخلص من التلوث البيئي الذي تسببه العنفات الحالية والمولدات والبطاريات والحفاظ على مئات الملايين من الدولارات التي تُهدر سنوياً لاستيراد حلول ترقيعية لا تسمن ولا تغني عن جوع وبيع الفائض من الطاقة إلى بلاد الجوار، حسب تعبيره

اقرأ ايضا : جيش المعارضة السورية يفوز بمعــ.ركة كبيرة ويعلن الانتصار

وباتت الأسواق بمناطق سيطرة النظام غارقة بعدد كبير من ماركات ألواح الطاقة الشمسية والبطاريات والأمبيرات

عدا عن أن هناك تنافس بين الشركات من ناحية الأسعار التي تضع إشارات استفهام أمام الجودة

ونقل موقع موالي عن أحد المتخصصين في المجال بأن هناك شركات تطرح الألواح بجودة جيدة،

بينما هناك شركات تعرض ألواح من سوية أو نخب أقل وتبيعها لغرض تجاري فقط

وكانت صرحت وزارة الكهرباء لدى نظام الأسد بأنها تعمل على عدد من المشاريع في مجال الطاقات المتجددة ومنها توسيع محطة الكسوة الكهروشمسية، ويتم اتخاذ الإجراءات اللازمة للتعاقد

اقرأ ايضا : زعيم علوي ينقلب ضد بشار الأسد ويطلق عليه وعلى الموالين صفات الحيــ.,وانات (فيديو)

هذا ويروج النظام لمشاريع كثيرة من أجل توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية،

دون أن يقدم بيانات عن حاجة سوريا اليومية من الكهرباء، بالمقارنة مع استطاعة التوليد المتوقعة من الطاقة الشمسية،

ما اعتبر تمهيدا لخوض استثمارات ترفد الأموال إلى خزينته مع وجود وكيل وحيد لشراء مستلزمات الطاقة الشمسية التي تنتشر بكثرة مع انقطاع الكهرباء المتواصل

Advertisements