تخطى إلى المحتوى

ابن مسؤول سوري لدى النظام يكشف عن رسائل شفويه لبشار الأسد عن موقفه من المظاهرات والثورة (فيديو)

ابن مسؤول سوري لدى النظام يكشف عن رسائل شفويه لبشار الأسد عن موقفه من المظاهرات والثورة (فيديو)

كشف أحد أعمدة نظام أسد السابقين وحلفائه القدامى عن وجه رأس النظام بشار أسد الحقيقي في خطته المباشرة حول تعاطيه مع المظاهرات الشعبية ومطالب المدنيين التي اشتعلت في عدد من المدن والبلدات السورية منذ عام 2011

وقال ابن وزير الدفاع الأسبق للنظام فراس طلاس في إطار مقابلة تلفزيونية يوم أمس الأربعاء

إنه “وبدافع الواجب ولكونه جزءاً من نظام أسد سابقاً” وجّه فراس لبشار أسد رسالة طويلة قال إنها حملت في طياتها “نوعاً من الحل” بحسب تعبيره

ووفقاً لما سرده طلاس في حديثه مع قناة الجزيرة القطرية، فقد خاطب بشار بالقول إنه لن يستطيع أن يفعل ما فعله والده بالسوريين في الثمانينيات من ارتكاب للمذابح بحق المدنيين ومنهم الإخوان المسلمين في كل من حماة وجسر الشغور،

وإن ما على بشار فعله الآن أن يتقاسم مع الناس الثروة والسلطة، على حد وصفه

اقرأ ايضا : مواجهة بالســ.لاح بين الجيش التركي وجيش بشار الأسد في إدلب والقادة يرفعون الجاهزية القصــ.وى

لكن الرد جاء على خلاف المتوقع، فالأسد دفع بمناف طلاس شقيق فراس طلاس بحمل رسالة شفوية لفراس طالبه فيها

بعدم مطالبة بشار بالإصلاح أو توجييه إلى فعل ذلك، ونعت الأسد خلال رسالته لفراس السوريين الثائرين ضد نظامه بـ”الكلاب”

مضيفاً أن بشار لن يقوم بأي إصلاح “إلا عندما تجلس الكلاب في بيوتها”، على حد زعمه

وفراس طلاس هو ابن وزير الدفاع الأسبق لنظام أسد في زمن الأب مصطفى طلاس و الذراع الأيمن له خلال ارتكاب النظام لمجازر وحشية بحق المدنيين في الثمانينيات بحماة وجسر الشغور وحلب

اقرأ ايضا : مسؤول في الجيش السوري يترك كتيبته ويسلم نفسه لفصائل المعارضة السورية (فيديو)

ولم يصدر عن فراس طلاس المنحدر من الرستن بريف حمص الشمالي، أي بيان ملموس يؤكد انشقاقه عن نظام أسد،

إلإ أنه غادر مع عائلته وأبيه دمشق عام 2012 متجها نحو فرنسا، وتنقل بين مصر والإمارات العربية المتحدة

دون أن يظهر للعلن في بيان انشقاق واضح، لكن انتقد سياسيات النظام وميليشياته في أكثر من مقابلة تلفزيونية

Advertisements