ألمانيا تتقدم بترحيل لمجموعات جديدة من اللاجئين والسوريون وضعوا الأيادي على الرؤوس

ألمانيا تتقدم بترحيل لمجموعات جديدة من اللاجئين والسوريون وضعوا الأيادي على الرؤوس

حتى عقب توغل طالبان، تواصل الحكومة الألمانية مساعيها لجعل ترحيل اللاجئين المرفوضين إلى أفغانستان ممكنا

وبحسب معلومات وكالة الأنباء الألمانية د.ب.أ ، تُجرى حالياً محادثات مع ممثلي الحكومة الأفغانية حول هذا الشأن

وفي السنوات الماضية، لم ترحل ألمانيا إلى أفغانستان جبراً سوى رجال،

معظمهم من المجرمين أو تصنفهم السلطات على أنهم خطيرون أمنيا

اقرأ ايضا : الجيش السوري يتحرك على عدة محاور إنفاذا لقرارات ماهر الأسد الأخيرة

ذكرت صحيفة بيلد الألمانية، الثلاثاء، استنادًا إلى قرار صدر من المكتب المركزي للأجانب في منطقة أوبرفرانكن ، يوم الجمعة الماضي،

أنه في ضوء التطورات الحالية في أفغانستان، يجب افتراض أن الترحيل الجماعي المخطط له في 10 آب غير ممكن في الواقع

وعندما سُئلت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الأسبوع الماضي عما إذا كانت ألمانيا ستستقبل عدداً أكبر من اللاجئين من أفغانستان في ضوء الوضع الراهن في البلاد، أجابت المستشارة بأن ألمانيا قد استقبلت بالفعل عدداً كبيراً من اللاجئين الأفغان،

مشيرةً إلى أن هناك أوضاعاً صعبةً في بلدان أخرى أيضاً، و لا يمكننا حل كل هذه المشكلات عبر استقبال الناس

اقرأ ايضا : الرئيس السوري بشار الأسد يبلغ بوتين بخطته الخاصة لإعادة جميع اللاجئين السوريين من الخارج ومصدر يطرح البنود

وطلبت الحكومة الأفغانية من دول أوروبية تعليق عمليات الترحيل لمدة ثلاثة أشهر،

ولم تتخذ الحكومة الألمانية قراراً في هذا الشأن بعد

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية، رداً على استفسار، في منتصف تموز الجاري:

إننا ننفذ عمليات إعادة إلى أفغانستان بالتعاون مع سلطات البلاد.. لا نخطط الآن للعدول عنها . (DPA)

Advertisements