يبدو أن الملك عبد الله عازم على إقرار خطتة الخاصة في سوريا ويلتقي كبار المسؤولين الأمريكيين لمناقشة الحل النهائي

يبدو أن الملك عبد الله عازم على إقرار خطتة الخاصة في سوريا ويلتقي كبار المسؤولين الأمريكيين لمناقشة الحل النهائي

التقى العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني ورئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، اليوم الخميس، وبحثا تطورات الشرق الأوسط خاصة الأوضاع بسوريا وفلسطين

واستقبلت بيلوسي، الخميس، الملك عبدالله الثاني والأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، في مبنى الكابيتول بواشنطن،

حيث يعقد الملك عدة لقاءات في المجلس، بينها لقاء مع رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي، جريجوري ميكس، ومع زعيم الأقلية الجمهورية في المجلس كيفين ماكارثي

وذكرت وسائل إعلام أردنية بأن لقاءات المـلك عبدالله الثاني مع القيادات الأربعة بمجلس الشيوخ

تركزت على العلاقات الثنائية وكيفية تعزيرها، وكيفية دعم عمان في المجالات كافة

اقرأ ايضا : معارضون سوريون في مناطق سيطرة تركيا ينقلبون ويبدأون بأعمال ضدها في تصعيد غير مسبوق

واستمع المسؤولون الأمريكيون لرؤية العاهل الأردني حول قضايا أساسية، ومنها القضية الفلسطينية والأوضاع في سوريا،

وتثبيت الاستقرار في غزة وكيفية التعاون مع المملكة في المرحلة المقبلة

وكان العاهل الأردني الذي يزور الولايات المتحدة الأمريكية منذ يوم الإثنين،

قد التقى الرئيس الأمريكي جو بايدن ونائبته كاميلا هاريس بوقتٍ سابق

Advertisements