التحالف الدولي يتحرك في سوريا والقادة الكبار وضعوا الخطة النهائية

التحالف الدولي يتحرك في سوريا والقادة الكبار وضعوا الخطة النهائية

وصلت تعزيزات عسكرية ولوجستية للتحالف الدولي، إلى قواعده المنتشرة في شمال وشرق سوريا، قادمة من العراق.

وقال موقع “الخابور”، إن التعزيزات العسكرية تضم ثلاث شاحنات محملة بأسلحة وذخائر،

دخلت عبر معبر الوليد الحدودي مع إقليم كردستان العراق في ريف الحسكة الشمالي الشرقي.

وأضاف الموقع، أن التعزيزات رافقتها عربتان عسكريتان للتحالف عبرت مدينة الحسكة متجهة لقاعدتها في مدينة الشدادي جنوب الحسكة.

اقرأ ايضا : روسيا تعترف بما حصل معها في إدلب وفصائل المعارضة ترفع الراية

ومنذ بداية العام الحالي، دخلت عدة قوافل أمريكية مكونة من عشرات الشاحنات التي تحمل أسلحة وذخائر ومواد لوجستية إلى شمال شرق سوريا، قادمة من العراق، وتوزعت على القواعد الأمريكية في المنطقة التي تخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية “قسد”.

وتنتشر قوات تابعة للتحالف الدولي في القسم الشرقي من منطقة نهر الفرات في المناطق الأغنى بالغاز والبترول، على امتداد ريفي الحسكة ودير الزور في قواعد عديدة، أهمها: قاعدة تل بيدر وقاعدة رميلان وقاعدة المالكية في ريف الحسكة، وقاعدة قسرك الأميركية، شرقي بلدة تل تمر على طريق “إم 4″، وفي دير الزور في قاعدة حقل العمر النفطي في الريف الشرقي للمحافظة. وتعتبر قاعدة حقل العمر النفطي في ريف دير الزور، أكبر القواعد الأميركية في شرقي الفرات.

Advertisements