تخطى إلى المحتوى

عاجل: خسائر فادحة من ميلـ .ـيشيات الأسد في معـ .ـركة بريف درعا

  • أخبار
انتهاء مهلة الخروج وساعات قليلة متبقية على نهاية الحظر الأسبوعي

عاجل: خسائر فادحة من ميلـ .ـيشيات الأسد في معـ .ـركة بريف درعا

بدأت ميليـ.ـشيات نظام الأسد باقتحام بلدة “الكرك” بريف درعا الشرقي بعد اسـ.ـتقدام تعـ.ـزيزات عست.ـكرية كبيرة إلى محيـ.ـطها يوم أمس وفـ.ـرض حصار عليها وسط مقـ.ـاومة وتصدٍّ من أبنائها.

وأفادت شبكة “نداء سوريا” أن مجموعات من ميليشـ.ـيا “الفرقة الرابعة” المرتبطة بإيران مدعومة بوحدات من الأمـ.ـن العسكـ.ـري بدأت فجـ.ـر اليوم بعد تمـ.ـهيد بالرشـ.ـاشات الثقيلة واستهـ.ـداف لأطراف “الكرك” بعدد من قـ.ـذائف الدبـ.ـابات اقتـ.ـحام البلدة بحجة البحث عن مطلوبين.

وأكدت أن محاولات التـ.ـقدم تلك لاقت مقاومة من أبناء البلدة المنخـ.ـرطين سابقاً في صفوف الجـ.ـيش الحر، حيث اشتبـ.ـكوا مع مجموعات “الفرقة الرابعة” بالأسلـ.ـحة الخفيفة وأوقعوا خسائر في صفوفها، مضيفاً أن اللواء “52” دفع بتـ.ـعزيزات جديدة إلى المنطقة إثر تلك المواجـ.ـهات.

وأرسلت قوات النظام السوري يوم أمس الثلاثاء تعـ.ـزيزات عسـ.ـكرية كبيرة ضـ.ـمت دبـ.ـابات وعـ.ـربات مدرعة وسيارات مزودة برشـ.ـاشات ثقيلة إلى محيط بلدة “الكرك” وفرضت حصـ.ـاراً عليها منعت بموجبه الدخول أو الخروج منها، كما عززت الحواجز المحيطة بالبلدة ونصبت حاجزاً جديداً شمال البلدة من جهة اللواء “52 ميغا”.

وهـ.ـددت المخـ.ـابرات الجوية أهالي “الكرك” باقتحامها ومواصلة الحـ.ـصار المفروض عليها في حال لم يسـ.ـلم أبناء البلدة الأسلـ.ـحة التي اسـ.ـتولوا عليها عقب مهاجـ.ـمتهم لأحد الحواجز رداً على اقتـ.ـحام “الفرقة الرابعة” لمنطقة المزارع في “درعا البلد” المعروفة بـ”النخلة”.

اقرأ ايضا : هذه الدول العربية متخوفة من فوز بايدن وعودة رجال أوباما للبيت الأبيض

يُذكر أن معظم مدن وبلدات محافظة درعا تشهد منذ أيام توتـ.ـرات كبيرة ومظاهرات شـ.ـعبية احتجاجاً على الاقتـ.ـحام غير المبرر لمنطقة “النخلة”، تخلل ذلك تعرُّض عدد من حـ.ـواجز نظام الأسد لهـ.ـجمات من قِبل عناصـ.ـر سابقين في الجيـ.ـش الحـ.ـر أدت إلى مقـ.ـتل أكثر من 5 من عـ.ـناصر الميـ.ـليشيات وأسر 22 آخرين بينـ.ـهم ضباط.

المصدر: وكالة سوشال

Advertisements