تخطى إلى المحتوى

شكران مرتجى تدخل على الخط.. هذا ما قالته تعليقاً على ما حدث مع عائلة نانسي عجرم!

شكران مرتجى نانسي عجرم 6tdr5l5751rv7lcsp9wbk6qafhg84djey480p8odo7n

خرجت الممثلة السورية شكران مرتجى عن صمتها حيال تداعيات ما حدث في منزل المطربة اللبنانية نانسي عجرم قبل أيام والحملة غير العادية ضد السوريين الموجودين في لبنان.

وانتقـ.دت مرتجى في منشور على الفيسبوك بحسب موقع الوسيلة تركيز اللبنانيين في واقعة منزل نانسي عجرم على جنـ.سية المـ.تهم بدخول منزلها بقصد السـ.رقة وكمية العنصـ.رية التي طالت جميع السوريين على خلفية ما جرى.

واستهلت مرتجى ذات الأصول الفلسطينية منشورها بعبارة “بدي احكي ما حدا لأنه رح يحكي”, في إشارة لحجم انزعاجها من الضجة غير العادية التي أحدثتها جنـ.سية المـ.تهم في واقعة منزل نانسي عجرم.

وقالت مرتجى إنها ضد التعـ.دي على حرمة الآخرين, وممارسة أعمال مخالفة للقانون, متمنية السلامة للنجمة نانسي عجرم وعائلتها.

ورفضت مرتجى حملة السباب التي وجهت للسوريين عامة, وكلمات الشتيمة التي استخدمت ضد جميع السوريين في لبنان دافعين ثمن خطأ لم يفعلوه جميعاً وربما فعله فرد منهم.

وأشارت مرتجى إلى أن هذه الحملات العنصرية ضد السوريين ليست سابقة في لبنان إذ سبقها حملات ضد الفلسطينيين أيضاً.

وخاطبت مرتجى الذين استغلوا هذا الحدث لبث أحقـ.ادهم وكراهـ.يتهم ضد السوريين ومطالبتهم بخروجهم من لبنان عبر استخدام ألفاظ نابية وكلمات غير لائقة بحقهم.

السوريين سيخرجون من لبنان حتماً

وأكدت الممثلة السورية الغاضبة أن السوريين سيخرجون من لبنان حتماً, موضحة أن ملايين الدولارات للسوريين ما زالت محجوزة في البنوك اللبنانية.

ودعت مرتجى اللبنانيين إلى الكف عن العنصـ.رية تجاه السوريين الذين تربطهم باللبنانيين صلات قربى وإن كانت بعيدة.

مرتجى, اعتبرت أن ما يحدث في لبنان ينعكس على جارته سوريا والعكس أيضاً, مضيفة: “مو كل ما صار شي السوري بلبنان بده يتخبى مو حرام بيكون عنده علاج او سفر او شغل بيخاف يطلع بسيارته لتتكسر”.

وطالبت مرتجى بنبذ أساليب الكـ.راهية والإهـ.انات ضد السوريين واللبنانيين وعدم التعميم في حالات لا تمثل المجتمع كاملاً, وتحميل السوريين مسؤولية الغلاء والضائقة الاقتصادية وغيرها من الأزمات في لبنان.

وجددت مرتجى وقوفها إلى جانب العدالة في مثل هذه المسائل حتى الوصول إلى الحقيقة ومحاسبة المخطئ بغض النظر عن جنـ.سيته.

مرتجى ختمت منشورها بالقول: “همنا واحد وجعنا واحد أدين اللص والقـ.اتل ولا أدين جنـ.سيته”.

ويأتي بوست مرتجى هذا بعد ازدياد حملات العنصـ.رية الرافضة لتواجد السوريين في لبنان وتوظيف ما حدث في منزل نانسي عجرم ضدهم.

وجاءت فضفضة مرتجى هذه بعد تغريدة عنصرية للفنانة الإستعراضية هيفاء وهبي قالت فيها: “ألف حمد لله على سلامتك حبيبتي، إنت وعيلتك وزوجك البطل يحميكم الرب من كل شر، ويا ريت كل هالأشكال المجـ.رمة يفلوا بقى من لبنان”.

وكانت صحيفة “زمان الوصل” قد حصلت على تسجيل صوتي من والدة محمد موسى، الذي لقي في منزل عجرم وزوجها فادي هاشم فيما وصف بأنها عملية سـ.طو.

معلومات من مصادر عدة أكدت أن الموسى كان يعمل لدى عائلة نانسي عجرم في الزراعة، وله مستحقات مالية لدى الزوج، ما يشكك في صحة الرواية التي سردها زوج نانسي مبرراً فعلته بالدفاع عن نفسه وعائلته.

Advertisements