واشنطن تكشف عن مخطط يحيكه نظام الأسد وإيران لمناطق النفوذ الأمريكي شرقي الفرات

واشنطن تكشف عن مخطط يحيكه نظام الأسد وإيران لمناطق النفوذ الأمريكي شرقي الفرات

كشف تقرير استخباراتي أمريكي عن مخطط يحيكه كل من نظام الأسد وإيران، لمناطق النفوذ الأمريكي شرق الفرات، التي تقع تحت سيطـ.ـرة ميليشيا “قسد”.

وبحسب ما نقلته صحيفة “الشرق الأوسط” فإن التقرير يؤكد رصد الجيش الأمريكي أنشطة

لقوات الأسد وإيران في مناطق شمال شرقي سوريا، من خلال بنات شبكة من العلاقات مع العشائر هناك.

وأوضح التقرير أن هدف النظام من ذلك هو إثـ.ـارة الاضطـ.ـرابات وإضعاف الثقة بين واشنطن والعشائر المحلية، ودعم شن هجـ.ـمات ضد مواقع “قسد” والقـ.ـوات الأمريكية.

اقرأ ايضا : احتفاء كبير بشابة عربية محجبة اختارها أردوغان لتكون إلى جانبه أمام زعماء العالم وفي كل وقت (صور)

وأضاف أن إيران تعمل على تأمين مناطق نفوذها عسكريًا واقتصاديًا،

بالتوازي مع مساعدات كبيرة تقدمها لنظام الأسد لتمكينه من إعادة السيطرة على كامل سوريا.

وأشار التقرير إلى أن إيران لا تزال ملتزمة بتأمين مصالحها في سوريا، وعلى الأخص الوصول إلى شركائها ووكلائها،

كما تقوم بدعم النظام بشكل سخي لتمكينه من إعادة السيطـ.ـرة على البلاد.

اقرأ ايضا : مدن سورية جديدة ستنضم لتركيا. الولايات المتحدة تتحدث عن أعمال تركيا القادمة في سوريا

الجدير ذكره أن ميليشيات إيران عملت -في الآونة الأخيرة- على تطويع المئات من أبناء العشائر، شمال شرقي سوريا ضمن صفوفها، بعد تقديم إغـ.ـراءات مالية كبيرة، كما أنشأت عدة مقرات ومراكز عسكرية في مناطق محيطة بشرقي الفرات الذي تسيطـ.ـر عليه “قسد”.

Advertisements