بعد لقاءه ببشار في موسكو بوتين يلتقي بالرئيس أردوغان ومصـ.ـير سوريا قد حسـ.ـم خلال اللقائين

بعد لقاءه ببشار في موسكو بوتين يلتقي بالرئيس أردوغان ومصـ.ـير سوريا قد حسـ.ـم خلال اللقائين

بعد لقاءه ببشار في موسكو بوتين يلتقي بالرئيس أردوغان

تشـ.ـهد الأيام المقبلة، لقاءات على مستويات عالية بين مسؤولين لدول تعتبر نافذة في الملف السوري، أهمها قمة روسية تركية نهـ.ـاية الشهـ.ـر المقبل

اللقاء الأول سيكون بين مبعوث الرئيس الأمريكي ومسؤول الشرق الأوسط في مجلس الأمن القومي الأميركي، بريت ماكغوركن، ونائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فريشنين، والمبعوث الرئاسي ألكسندر لافرنييف

ومن المتوقع أن يتم خلال اللقاء مناقشة الملف السوري وطرح أوراق جديدة على الطاولة، خاصة بعد التفاهم بين البلدين في يوليو/ تموز المـ.ـاضي، بشأن تمديد قرار إدخال المسـ.ـاعدات عبر معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا

وتأتي المباحثات الأمريكية- الروسية بعد تحرك أردني للملك عبد الله الثاني، وتقديمه عرض على الرئيس الأمريكي، جو بايدن، خلال زيارته إلى واشنطن بشأن الانضمام إلى فريق عمل يسعى للاتفاق على خريطة طريق للحل في سورية، حسب ما قالت صحيفة واشنطن بوست

وكان الملك الأردني التقى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الشهر الماضي في موسكو، بعد أسابيع من لقائه بايدن في واشنطن

كما تأتي مباحثات ماكغورك فيرشينين بعد ساعات من اجتماع بين بوتين ورئيس النظام، بشار الأسد خلال زيارته غير المعلنة مسبقاً إلى موسكو، أمس الاثنين

اقرأ ايضا : تقرير دولي يتحـ.ـدث للاجـ.ـئين السوريين حول عودتهم إلى الوطن ومدى الامان الذي سيحظون به بحـ.ـال العودة في الوقت الحـ.ـالي

لقاء بوتين- أردوغان

أما اللقاء الثاني سيكون، حسب وسائل إعلام تركية، بين الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، في مدينة سوتشي، نهاية الشهر الجاري

وحسب صحيفة حريييت التركية، فإن قضية ملف إدلب والمشـ.ـاكل التي تعتـ.ـرض المنطقة ستناقش في قمة أردوغان- بوتين

وكانت مدينة إدلب شهدـ.ـت، على مدى الأشهـ.ـر الماضية، مقـ.ـتل جنود أتراك وإصـ.ـابة آخـ.ـرين بهجـ.ـمات بينها تفجـ.ـيرات بالعبـ.ـوات النـ.ـاسفة، وأخـ.ـرى مسلـ.ـحة نفذها مقـ.ـاتلون مجهـ.ـولون

وآخر ـ.ـهذه الهجـ.ـمات كانت، الأسبوع الماضي، عندما قتـ.ـل ثلاثة جنود أتراك وأصـ.ـيب آخـ.ـرون بانفـ.ـجار عبـ.ـوة ناسـ.ـفة في محافظة إدلب أثناء إجرائهم لعمـ.ـليات تمشيط في المنطقة، حسب ما قالت وزارة الدفاع التركية

وتخضـ.ـع إدلب إلى اتفاق بين تركيا وروسيا منذ مارس/ آذار العام الماضي، إلا أن قـ.ـوات النظام تخـ.ـرق باستمرار الاتفاق عبر استهـ.ـدافها بالقـ.ـصف للأحـ.ـياء السكنية، ما أسفـ.ـر عن سقـ.ـوط عشرات الضـ.ـحايا المـ.ـدنيين

وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اتهم قبل أيام تركيا بعدم تنفيذ اتفاق إدلب، وقال إن تركيا لم تتمكن من استكمال تنفيذ الاتفاقيات الخاصة بفصـ.ـل المعـ.ـارضة عن الإرهـ.ـابيين في إدلب

إلا أن وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار رد على لافروف، حسب وكالة الأناضول ، بالقول إن هنـ.ـاك اتفاقيات تم توقيعها بعد محادثاتنا مع روسيا. نحن نلتزم بها وأوفينا ونفـ.ـي بمسؤولياتنا، وننتظر من محاورينا الالتزام بهذه الاتفاقيات وبمسؤولياتهم

اقرأ ايضا : الكرملين يكـ.ـشف عن ماجرى بين بوتين وبشار في الزيارة السـ.ـرية وإهـ.ـانة بوتين له بطـ.ـريقة غير مسبوقة

قمة تركية أمريكية

أما اللقاء الثالث سيكون بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والأمريكي جو بايدن، خلال زياته إلى الولايات المتحدة بين 19-22 سبتمبر/أيلول الجاري، لحضور اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة

ومن المتوقع أن يكون الملف السوري، وخاصة منطقة شمال شرق سورية التي تسيطـ.ـر عليها قـ.ـوات سوريا الديمقراطية المدعومة من واشنطن، حاضراً في اللقاء

Advertisements