الجيش الروسي يقسم جيش النظام ويقتطع فرقاً منه ويضمها إلى قواته في خطوة نوعية بامر من بوتين وموافقة ماهر الأسد

  • أخبار
الجيش الروسي يقسم جيش النظام ويقتطع فرقاً منه ويضمها إلى قواته في خطوة نوعية بامر من بوتين وموافقة ماهر الأسد

قامت القوات الروسية المتواجدة في سورية بضم ميليشيا محلية تابعة لقوات الأسد إلى قواتها شرقي سورية . وأكد موقع “فرات بوست” أن المسؤول العسكري الروسي في دير الزور، أصدر قراراً بضم ميليشيا “أسود الشرقية” إلى صفوف الميليشيات التابعة لروسيا

ويتضمن القرار ضم الميليشيا سواء من ناحية اتخاذ القرارات، أو الدعم المادي والعسكري واللوجستي

وأضاف الموقع أن القوات الروسية بدأت بإحصاء وتسجيل العناصر المنضمين إليها، وتحديد راتب مقداره 200 دولار أمريكي شهرياً

اقرأ ايضا : عائلات سورية تسيطـ.ـر على إحدى المنـ.ـاطق وتطـ.ـرد عناصر النظام من البلدة متوعدين لبعضهم بتصعـ.ـيد كبير

ويشمل القرار توكيل مهامّ للميليشيا تتضمن حماية الآبار والحقول النفطية في دير الزور والرقة وريف حمص،

ومن بينها المهام القتالية على محور البادية، وأن تكون مدة دوامهم 20 يوماً فقط خلال الشهر

ونص الاتفاق على احتساب خدمة العناصر لدى الميليشيا ضِمن الخدمة الإلزامية في صفوف قوات النظام، كما سيحصلون على بطاقة أمنية صادرة عن القوات الروسية

تجدر الإشارة إلى أن ميليشيا “أسود الشرقية” جرى تشكيلها عام 2014 من عدد من أبناء منطقة الشعيطات شرق دير الزور، بقيادة عبد الباسط الحميدة الشعيطي

Advertisements