إدارة الهجرة التركية تعتزم ترحيل عدد كبير من الشباب السوريين بعد قرار دخل حيز التنفيذ

إدارة الهجرة التركية تعتزم ترحيل عدد كبير من الشباب السوريين بعد قرار دخل حيز التنفيذ

أعلنت وزارة الداخلية التركية، الأربعاء، عن البَدْء في ترحيل سوريين من العاصمة أنقرة،

كونهم لا يحملون وثيقة “ الكيملك ” الصادرة عن مديرية الهجرة في الولاية.

وأكدت مديرية الهجرة في وزارة الداخلية، أنّه اعتباراً من الخميس 2 سبتمبر/أيلول الجاري، سيتم وقف منح “ الكيملك ” للسوريين في مدينة أنقرة.

ومن المقرر، أن يتم ترحيل السوريين الحاملين لوثائق “كيملك” لم تصدر عن هجرة أنقرة إلى الولايات المسجلين فيها.

اقرأ ايضا : مسؤول تركي يوجه رسالة مهمة للسوريين في تركيا ويحـ.ـذرهم من أمر خطـ.ـير يستهـ.دفهم

وتعتزم وزارة الداخلية التركية، اعتقال اللاجئين السوريين ممن لا يحملون أية وثائق ثبوتية،

ووضعهم رهن الاحتجاز الإداري في مراكز الترحيل؛ من أجل البَدْء بإجراءات ترحيلهم لخارج البلاد.

وتلقى العديد من السوريين في تركيا هذا البيان وَسْط استياء من سياسة تعامل السلطات التركية مع اللاجئين، ووضع المزيد من التعقيدات عليهم.

ويأتي هذا القرار بعد الأحداث العنصرية الأخيرة التي تعرض لها اللاجئون السوريون في حي “ألتينداغ” بمدينة أنقرة،

إذّ اعتدى عدد من المواطنين الأتراك على محال ومنازل السوريين في الحي.

اقرأ ايضا : صحيفة تركية تتحدث عن السـ.بب الحقيقي والمباشر لرغبة السوريين بالبقاء في دول اللـ.ـجوء وعدم عودتهم

وبات العديد من السوريين في تركيا يبحثون عن ملاذ آمن كبديل عن تركيا، بسبب التضييقات المعيشية التي يتعرضون لها باستمرار في البلاد.

ويصل عدد السوريين في أنقرة إلى 102 ألفاً و179 لاجئاً سورياً، ويشكّلون ما يقارب 1،8% من إجمالي سكان العاصمة التركية، حسب آخر الإحصاءات الرسمية.

Advertisements